التقط أكثر لحظات الحياة عفوية مع المزيد من التحكم الإبداعي للمستخدمين مع كاميرا كانون (EOS 850D)

أعلنت شركة كانون الشرق الأوسط عن إطلاقها لكاميرا كانون (EOS 850D) خفيفة الحجم ومتعددة الاستعمالات والكاميرا المرتبطة من طراز (DSLR) ويعتمد تشغيلها على معالج كانون السريع وذو الاستجابة العالية (DIGIC 8). وتمتلك الكاميرا القدرة على إلتقاط صور بتفاصيل واضحة مع مؤشر من طراز (24.1 Megapixel Dual Pixel CMOS APS-C sensor)، بالإضافة إلى إمكانية تسجيل الفيديو وفقاً لجودة (4K). وتعد كاميرا كانون (EOS 850D) منتجاً متكاملاً لعشاق التصوير الفوتوغرافي الذين يتطلعون إلى تحديث أدواتهم الحالية وإطلاق العنان لإبداعهم.

ويوفر مؤشر الكاميرا من طراز (APS-C)  جودة عالية للتصوير، حيث يتيح التحكم بعمق مجال التصوير وينتج صوراً دقيقة مع خلفيات رائعة تجعل من مواضيع التصوير تبرز ضمن إطار الصور المفترضة. وحتى عند تصوير المواضيع سريعة الحركة أو البعيدة، مثل الطيور أثناء الطيران، فإن مؤشر (24.1MP) يوفر الدقة اللازمة عند تكبير وتعديل الصور. كما يوفر المؤشر أيضاً دقة عالية للصور من دون المساومة على أداء التصوير في ظروف الإضاءة المنخفضة، الأمر الذي يجعل من الكاميرا الجديدة مثالية لإلقتاط الصور الشخصية الداخلية. وكما جرت العادة لمستخدمي نظام كانون الرائد عالمياً (EOS)، يمكن للمستخدمين وصل الكاميرا مع أي من العدسات من طراز (EF) أو (EF-S)، وإضافة إضاءة فلاش من طراز (Speedlite) وذلك لتصوير المواضيع الإبداعية. ويمكن وصل مايكروفون خارجي من خلال استخدام الوصلة من أبعاد (3.5mm). ويمكن ربط الكاميرا مع العدسات من أبعاد (EF-S 18-55mm f/4-5.6 IS STM) كي تمكن للمصورين الفوتوغرافيين من التعامل مع مجموعة واسعة من سيناريوهات التصوير.

ومثل كافة منتجات المجموعة الإحترافية من أدوات التصوير التي تقدمها كانون، يأتي طراز (EOS 850D) مجهزاً بآلية تحديد موضوع الصورة بشكل ذكي (iTR)، وخاصية التركيز التلقائي (AF) وذلك بفضل مؤشر من قياس (220,000 Pixel RGB+IR). وتسمح هذه الخاصية بتبادل العرض الألي لبيانات دقة الصور مع مؤشر (AF) ويقوم التركيز التلقائي (iTR) بتوفير سرعة واستجابة بدقة عالية وهي مواصفات تُعد مثالية لإلتقاط الصور الفوتوغرافية في المجالات الرياضية ولتصوير الحياة الطبيعية. وتجعل هذه التقنيات المتطورة من آلية تحديد وجه موضوع التصوير بشكل ألي بسيطاً جداً من خلال تقنية التحديد البصرية. كما أن التصميم الديناميكي السلس يشتمل على أقراص التحكم بالمهام أمامية وخلفية لكل من سرعة إغلاق العدسة وفتحتها. ولذا فإن كاميرا كانون (EOS 850D) تعد خياراً مثالياً لعشاق التصوير الذين يحتاجون إلى كاميرا تلهم إبداعهم وتوفر لهم تحكم كامل بتجربة التصوير الإبداعية.

وصرح بينوج ناير، مدير إدارة التسويق في وحدة أعمال العملاء في كانون الشرق الأوسط “تحرص كانون على تلبية احتياجات المجتمع وفهم قيم الثقافة المحلية، كجزء متأصل من التزام الشركة. وعليه، نقوم بتقديم كاميرا EOS 850D بتقنية مطورة كي تلبي احتياجات المبدعين من رواة القصص البصرية  بما في ذلك المصورين والمخرجين سواء عند إلتقاط الصور الثابتة أو تصوير الفيديو عالي الجودة من نوع أفلام 4k”

لا تتوقفوا عن إلتقاط الصور..

إن آلية التحديد البصري الدقيقة (Eye Detect AF) ضمن المشهد الحي تقدم صوراً شخصية مع تفاصيل دقيقة تجعل من موضوع الصورة أقرب ما يكون إلى الواقع. كما تتيح التقنية الجديدة تقديم أداء تصوير متواصل (7fps)، بالإضافة إلى القدرة الدقيقة على تتبع مواضيع التصوير أثناء التحرك بشكل لا يتطلب أي جهد. ولتوفير المرونة للمصورين وذلك لإلتقاط المواضيع الصعبة، فإن الكاميرا تشتمل على شاشة واسعة الأبعاد تعمل بواسطة اللمس، ويمكن يمكن التحكم بها من أية زاوية وذلك لتقديم مزايا إبداعية تنافسية أخرى للكاميرا.

أما آلية متابعة التركيز التلقائي على كاميرا (Canon EOS 850D)، فتعبر سريعة للغاية ودقيقة وذلك نظراً إلى 45 نقطة تثبيت جميعها حول المؤشر من نوع (AF) بالإضافة إلى طراز (Dual Pixel CMOS AF) في حين أن تقنية تحديد الوجه تعتبر أكثر اعتمادية لتحسين الحكم عند التعرض للصورة حين يظهر الأفراد في إطار الصورة. وتعد هذه التقنية مثالية لإلتقاط الصور في ظروف الإضاءة الصعبة مثل الخلفيات الظليلة.

تحكم أكبر بالصور الثابتة والأفلام

في حال كنتم ترغبون بإلتقاط الصور الثابتة أو تسجيل الأفلام، فإن هذه الكاميرا السريعة وذات الأداء القوي من طراز (DSLR) تقدم صور ذات جودة بصرية عالية وذلك بفضل المعالج القوي (DIGIC 8). كما أن كاميرا كانون (EOS 850D) يمكن أن تسجل الفيديو بتقنية الصورة فائقة الوضوح بأبعاد تصل إلى 60 بيكسل، بالإضافة إلى تسجيل الفيديو بجودة (4K)  المتميزة إلى ما يصل إلى 25 بيكسل، كما أنها تقوم بالتوسع بخيارات المعالج وذلك لتعزيز جودة التقاط الصور، مع المزيد من من خيارات الإعداد لتصوير الأفلام المتلاحقة وخاصية اختيار المشاهد بشكل آلي. ولمعالجة الاهتزازات عند تصوير الأفلام بواسطة اليد، فإن كاميرا (EOS 850D) تتميز بتقنية (5-Axis Movie Digital IS) التي تسمح بتحكم أفضل أثناء تصوير الفيديو.

وعند تصوير الصور الثابتة في وضعية التصوير الحية، يمكن للمصورين الفوتوغرافيين أن يحصلوا على تحكم معزز عند اختيار نقطتهم المحورية. وتقدم الكاميرا حوالي 143 نقطة في الوضعية الآلية أو 3975 في الوضعية اليدوية – وذلك بفضل المؤشر (Dual Pixel CMOS AF). كما أن وظيفة (Remote Live View) تمنح المصورين الفوتوغرافيين تحكماً أفضل بما في ذلك فتح آلي للعدسة والقدرة على المتابعة من الهاتف الذكي، الأمر الذي يعد مثالية في حال كان المصورين الفوتوغرافيين يحتاحون إلى الابتعاد عن كاميراتهم. وتمتلك هذه الكاميرا القدرة على التصوير في وضعية (RAW)، ويمكن للمصورين الاستفادة من جميع المعلومات التي يسجلها المؤشر وذلك عند التصوير بوضعية (C-RAW) لتقديم حجم أصغر للملف من شأنه أن يقوم بمضاعفة فارق مواصلة التصوير من 40 صورة وصولاً إلى 75 صورة. وبفضل خاصية تعديل الصور المتواجدة ضمن الكاميرا بوضعية (RAW)، يمكن للمستخدمين الحصول على صور متميزة من دون الحاجة إلى التدخل باستدام جهاز حاسب أو جهاز هاتف.

التواصل والمشاركة بطريقة مبسطة

إن خيارات التواصل توفر لعشاق التصوير المزيد من الطرق لمشاركة أعمالهم والمزيد من الأمن عند إلتقاط الصور. في حين أن الاتصال اللاسلكي أو بواسطة بلوتوث من جودة (2.4GHz) والذي يتميز بانخفاض استهلاك الطاقة، ويمكن للمصورين الفوتوغرافيين ربط كاميرا (EOS 850D) مع أنظمة التشغيل (آي أو إس) أو (أندرويد) من خلال تطبيق الربط الإلكتروني الخاص بشركة كانون، وذلك لتعديل أو مشاركة الصورة عالية الجودة. ومن هنا، يمكن تحميل المحتوى إلى هاتف ذكي، ومراجعته ونشره عبر وسائل التواصل الإجتماعية أو مشاركته مع الأصدقاء أو الأهل. وبواسطة مثل هذا الربط، يمكن للمصورين ببساطة تعديل المحتوى باستخدام تطبيق (DPP Express)  الخاص بأجهزة أيباد وذلك لإظهار الصور بتقنية (RAW workflow) الكاملة عند التنقل. كما أن موائم الصور الآلي (Auto Image Sync) يمنح أيضاً امكانية الدعم لكل من الصور الثابتة ومقاطع الفيديو وذلك لمستخدمي الحواسب ذات التقنيات التي تسمح بنقل الصور بما فيها (Image Transfer Utility 2)، الأمر الذي يتيح للمستخدمين عدم إضاعة أي صورة ممكنة.

لعشاق التصوير الفوتوغرافي الذي يتطلعون إلى الخطوة التالية في مجال المحتوى الإبداعي، فإن هذه الكاميرا المتميزة من طراز (DSLR) تظهر الصور بتفاصيلها الدقيقة وتسمح بتسجيل الفيديو بجودة (4K)، وذات الاستجابة السريعة، وذات إمكانية الاستخدام السهلة وذات الجودة والاعتمادية العالية. وتعد كاميرا كانون (EOS 850D) مزودة بالتقنايات المتميزة اللازمة كي تمنح للمصورين الفوتوغرافيين الأدوات التي تطلق العنان لإبداعهم.

شاهد أيضاً

النسخة الأولى من GMIS AMERICA تنطلق في بيتسبرغ بدعوة لتوظيف التقنيات المتقدمة في الحد من الانبعاثات الكربونية في القطاع الصناعي

 انطلقت اليوم النسخة الافتتاحية من GMIS America، إحدى فعاليات القمة العالمية للصناعة والتصنيع، المبادرة المشتركة بين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.