تنظيم الدورة الأولى من المؤتمر البيطري للشرق الأوسط وأفريقيا في دبي، من 25 إلى 27 نوفمبر في مركز دبي التجاري العالمي

تحت رعاية وزارة التغير المناخي والبيئة في دولة الإمارات العربية المتحدة، يفتتح غداً (25 نوفمبر) أول وأكبر مؤتمر ومعرض علمي بيطري في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في مركز دبي التجاري العالمي، ويستمر الحدث لثلاث أيام خلال عطلة نهاية الأسبوع من 25 إلى 27 نوفمبر.

وينظم المؤتمر والمعرض الأول والأكبر من نوعه والمتخصص في الحيوانات الأليفة والنادرة والخيول تحت شعار “تعليم بيطري أفضل من أجل مستقبل أفضل”، مشاركة أكثر من 1000 شخص من أكثر من 50 دولة من حول العالم، من رواد الصناعة والممارسين البيطريين والجمعيات البيطرية والموزعين الإقليميين والجامعات وطلبة الطب البيطري، والذين سيجتمعون تحت سقف واحد لمناقشة أحدث الاتجاهات والابتكارات في المجال البيطري بهدف تحقيق أفضل الممارسات في مجالات الطب البيطري والابتكار في صناعة الأدوية ومنتجات قطاع البيطرة

ويوفر الحدث المتخصص فرصةً مثالية لشركاء قطاع البيطرة لتعزيز التعاون مع الموزعين الإقليميين وشركاء القطاع، كما يشكل فرصة مهمة للمهنيين والطلبة الراغبين باكتساب مهارات ومعرفة جديدة في ممارسة الطب البيطري.

وقالت الدكتورة فاسيليكي ستاثوبولو، نائب رئيس المؤتمر البيطري للشرق الأوسط وأفريقيا: “يعد تنظيم أول نسخة من المؤتمر البيطري في الشرق الأوسط وأفريقيا، علامة فارقة في قطاع البيطرة الإقليمي وفرصة ممتازة للمجتمع البيطري للتواصل والتعلم والنمو. تتمثل رؤيتنا، كما هو شعار المؤتمر، في توفير تعليم بيطري أفضل وتزويد الأطباء البيطريين بتعليم متطور ومهارات عملية مع شهادات معتمدة لزيادة تحسين الممارسات البيطرية. يقدم المؤتمر نخبة المتحدثين الدوليين والقيادات الفكرية في هذا المجال ويعرض آخر احتياجات القطاع الإقليمي واتجاهاته بالإضافة إلى أحدث لتقنيات صناعة البيطرية الحديثة.”

وأضافت الدكتورة فاسيليكي: ” ترتبط صحة الحيوان والبيئة ارتباطًا وثيقًا بصحتنا وعافيتنا. نحن نعيش ونتشارك في بيئة واحدة مع مختلف أنواع الحيوانات، وليست جائحة كوفيد-19 سوى تجسيد واضح لهذا الترابط. سيساهم المؤتمر البيطري للشرق الأوسط وأفريقيا عبر الاجتماعات الجادة ومشاركة قادة الفكر والتعاون مع جميع المشاركين في هذا الحدثـ، في تطوير الممارسات المعمول بها في المجال البيطري والعمل لجعل الطب البيطري الحديث والأدوية البيطرية المبتكرة في متناول أكبر عدد من الناس حول العالم.”

اليوم الأول من الحدث (25 نوفمبر) سيكون عبارة عن 3 ورش عمل “علمية” مخصصة للأطباء البيطريين وتناقش المهارات المطبقة يومياً في الممارسة السريرية. في حين سينعقد المؤتمر والمعرض العلمي في اليوم الثاني والثالث (26، 27 نوفمبر)، مع 4 جداول تعليمية ستزود المشاركين بمعلومات بالغة القيمة والأهمية يقدمها أكثر من 42 متحدث عالمي رائد في مجاله.

وبمشاركة متحدثين استثنائيين وشركاء القطاع من الميدان العلمي التجريبي، والمؤسسات البيطرية الرائدة فإنه من المقرر للحدث أن يكون استثنائياً وإضافةً مهمة للقطاع البيطري الإقليمي. سيتم خلال المؤتمر مناقشة أكثر من 100 موضوع في مختلف المجالات بما في ذلك الطب الباطني والجراحة والطوارئ والعناية المركزة والتخدير والأدوية المسكنة للآلام، والممارسات الإدارية بالإضافة إلى تنظيم طاولة مستديرة للمناقشات الطبية تضم عدداً من الخبراء مع فقرة للإجابة عن أسئلة الحضور.

ويعد المؤتمر البيطري للشرق الأوسط وأفريقيا أول مؤتمر CPD معتمد في الشرق الأوسط وإفريقيا، من قبل الرابطة الأوروبية للمؤسسات (VetCEE)، والجمعية الأمريكية لمجالس الدولة البيطرية (RACE)

شاهد أيضاً

EXCALIBUR SPIDER HURACÁN STERRATO MB DARE TO LIVE OFF THE BEATEN TRACK

No route. No plan. Just the pulse-racing possibility of the unknown journey ahead. This is …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *