حملة الرسوم المتحركة المبتكرة لمسلسل تيا لي “GOODBYE PRINCESS” تحطم الرقم القياسي بمشاهدة 100 مليون

هونغ كونغ المنطقة الإدارة الخاصة – 6 ديسمبر 2022 – أيقونة الموضة العالمية الآسيوية، ومغنية، وممثلة السينما والتليفزيون – تيا ليا تحطم الرقم القياسي 100 مليون مشاهدة هذا الشهر من خلال حملتها التمهيدية للفيديو الموسيقي والأزياء لمسلسل الرسوم المتحركة “GOODBYE PRINCESS هذا الشهر! الحلقة الأخيرة من مسلسل الرسوم المتحركة”GOODBYE PRINCESS صدرت في 29 نوفمبر. وتمثل هذه الحلقة نهاية المسلسل إيذانًا ببدء فصل جديد من مسيرة تيا. جدير بالذكر أن حلقات “GOODBYE PRINCESS” قد حظيت باهتمام عالمي، مع توقع إصدار الفيديو الموسيقي الرسمي في 5 ديسمبر 2022.

تأتي الحلقة الأخيرة من المسلسل بعنوان The Beginningوتظهر البطلة، بعد أن عادت إلى أعماق الماء في الحلقة السابقة، وتظهر أمامنا المشاهد التالية كصور ظلية على جهاز التلفزيون: يحاول الأمير الوسيم إيقاظ الأميرة بقبلة الحياة، لكي تستعيد وعيها، وبنظرة مميزة في عينيها يحدوها التصميم، تدفع الأمير بعيدًا. وفي هذه الأثناء، يكشف عن هويته الحقيقية – مخلوق وحشي يحاول مهاجمة الأميرة. وفي تلك اللحظة في أعماق المياه، تتحطم شاشة التلفزيون بينما يمد الوحش مخالبة لمهاجمة البطلة. وتستعيد ذكرياتها بسرعة من جهاز التلفزيون، بما في ذلك صور القلعة، والمعركة مع البيادق السوداء، واللحظات التي كانت ترتدي فيها الفساتين الجميلة وتبدو ساحرة ظاهريًا وسط ماء بلون الدم. تتحول هذه الذكريات إلى وردة حمراء سحرية أشبه بعصا جنيه. تلتقطها تيا وتلوح بها لتلقي تعويذة، وفي النهاية يتحول المخلوق الوحشي إلى جرو. تمسك بحيوانها الأليف الجديد بين ذراعيها وظهرها مستقيمًا، وهي تخطو بثقة نحو الأضواء المبهرة التي طالما كانت تتوق إليها. هذه بداية فصلها الجديد.

ملصق “The Beginning إضافة إلى التفاصيل الكاملة لمسيرة فصل جديد في حياة تيا:

  1. في القصص الخيالية، عادةً ما يكون الأمير والمخلوقات الوحشية ذات طبيعة طيبة، إلا أن مسلسل “GOODBYE PRINCESS” قد غير هذه الصورة النمطية.
  2. ففي الحلقة الأولى، يقود جهاز التلفزيون البطلة للسفر عبر المكان والزمان. بينما في الحلقة الأخيرة، تستخدمه لتسترجع جميع أنواع الذكريات التي أصبحت مصدر قوتها لمواجهة المستقبل بشجاعة.
  3. البطلة تحمل الجرو، وتخطوا خطوات نحو فصل جديد من حياتها لمواجهة التحديات القادمة معًا. تستند صورة الجرو إلى كلب تيا الفعلي الذي يحمل اسم “Sun” ولديه حساب على الإنستغرام هو الوحيد الذي تتابعه تيا.

المجموعة الأخيرة من الصور المتحركة والصور الثابتة الخاصة بـ The Beginning” تم إصدارها اليوم لدى فوغ هونغ كونغ، تظهر تيا في كل ملابس سان لوران السوداء وحذاء كريستيان لوبوتان، في تناقض حاد مع إطلالة الأميرة في الحلقات الخمس السابقة. إضافة إلى المظهر الحازم لـتيا نجد هنا لمحة استشرافية نحو المستقبل.

تم تصميم سلسلة الرسوم المتحركة “GOODBYE PRINCESS” المكونة من 6 أجزاء من قبل فريق إبداعي في هونغ كونغ حائز على جوائز، بما في ذلك Sunny Tang، وجائزة Best Animation Award وجائزة Best Editing Award في مهرجان Hong Kong Mobile Film Festival، والرسامة ماندي ماكنزي إنغ، وكاتب السيناريو ألكس لي، الذين اجتمعوا لأول مرة للعمل مع تيا في هذا المسلسل التعبيري. تتميز كل حلقة مدتها 30 ثانية بروح “أميرة” خيالية كلاسيكية تعيد بناء القصص القديمة لتروي حكاية غريبة مستوحاة من تجربة تيا الخاصة ورحلتها في قطاع الترفيه. أظهر المسلسل تصميم تيا على التحرر والتخلص من التحيزات التي تم فرضها عليها، مما مهد الطريق لتنطلق في مسيرتها وتولي زمام مصيرها.

المسلسل هو الإنتاج الأول من نوعه الذي يمزج بين الرسوم المتحركة والموسيقى والأشخاص الحقيقيين ليحقق نهضة فريدة من نوعها مع تيا. وبينما تبدأ تيا فصلًا جديدًا من مسيرتها المهنية، ترقبوا مشاريع جديدة أخرى من تيا، والتي سيتم الإعلان عنها قريبًا.

شاهد أيضاً

جورج خباز وأمل عرفة مشغولان بمهمة “براندو الشرق” على باقة VIP من شاهد

جورج خبّاز وأمل عرفة في لقاء كوميدي منتظر ضمن المسلسل الجديد “براندو الشرق” من أعمال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *