حديقة أم الإمارات تضاء باللون الوردي في شهر التوعية بسرطان الثدي

تشارك حديقة أم الإمارات هذا العام في دعم جهود التوعية السنوية بمخاطر سرطان الثدي وطرق الوقاية منه وعلاجه، حيث تتزين الحديقة بإضاءة وردية طيلة شهر #أكتوبر_الوردي بهدف تسليط الضوء على أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي وتعزيز الوعي بمخاطره وإجراء الأبحاث المستمرة لمكافحته.


وتستضيف الحديقة خلال شهر التوعية مبادرة القافلة الوردية يوم 18 أكتوبر لإجراء فحوصات طبية
مجانية وتنظيم جلسات تثقيفية لجميع الزوار، كما ستطلق الحديقة يوم 21 أكتوبر بين الساعة 4 عصراً
و8 مساءً فعاليات خاصة برعاية مركز لايف دياجنوستكس (Life DX) والتي ستتيح خصومات على
باقة من الفحوصات الصحية بالإضافة لجلسة تدريب مجانية للسيدات من بيك فيتنس. وتستضيف الحديقة
أخصائيين من مستشفى أن أم سي رويال للمرأة يوم 28 أكتوبر، وتقدّم معلومات صحية تثقيفية،
وخصومات على فحوصات الماموجرام للسيدات بالإضافة لسحوبات وهدايا متنوعة مقدمة لزوار الحديقة
في هذا اليوم.


وتعليقاً على هذا الموضوع، صرحت رشا قبلاوي، مديرة الاتصال المؤسسي لدى حديقة أم الإمارات:
“لطالما حرصت حديقة أم الإمارات على دعم كافة فئات المجتمع من خلال التعاون المتواصل مع شركاء
ممن يشاركوننا نفس الرؤية والأهداف. ومن المؤكد أن جلسات التوعية بسرطان الثدي والكشف المبكر
عن المرض تلعب دوراً مهماً في الحفاظ على صحة السيدات. ويسرّنا التعاون مع كلٍّ من مستشفى أن أم
سي رويال للمرأة ومبادرة القافلة الوردية وبيك فيتنس ولايف دياجنوستكس في شهر التوعية بسرطان
الثدي بهدف تقديم الفحوصات الطبية المجانية للكشف المبكر والمساهمة في إنقاذ حياتهن”.


وعلق دكتور هاشم شمس، كبير المسؤولين العلميين من لايف دياجنوستكس: ” كلما عرفنا المزيد عن
السرطان، كان بإمكاننا منعه وعلاجه وإدارته بشكل أفضل. تتشرف مختبرات لايف دياجنوستكس بدعم
مبادرة حديقة أم الإمارات لمكافحة سرطان الثدي من أجل التوعية بأهمية الكشف والفحص المبكر للحد
من انتشار المرض”.


ويقدم مركز لايف دياجنوستكس مجموعة من الخدمات الطبية، بما فيها الفحوصات المخبرية والتصوير
الشعاعي باستخدام أحدث الآلات المتطورة، بالإضافة لخدمات تشخيص عالية الجودة بتكلفة مدروسة
للمرضى ومزودي خدمات الرعاية الصحية في المنطقة.

وتشكّل إن إم سي للرعاية الصحية واحدة من أكبر الشركات الخاصة في قطاع الرعاية الصحية في دولة الإمارات. وتقدّم إن إم سي مجموعة متكاملة من الخدمات المتعلقة بعلاج سرطان الثدي في دولة الإمارات، كما تضم نخبة من الأخصائيين الذين يتمتعون بخبرة طويلة في مجال تشخيص سرطان الثدي وعلاجه.


وتندرج القافلة الوردية ضمن جهود مبادرة ”كشف“ التي أطلقتها جمعية أصدقاء مرضى السرطان
للكشف المبكرعن السرطان، وهي إحدى المبادرات الإماراتية التي تدعم جهود التوعية بسرطان الثدي
وتشجع على إجراء الفحوصات الدورية. وتعمل المبادرة، منذ تأسيسها في عام 2011، على تنظيم
جلسات تعليمية ومحاضرات توعية في مختلف أنحاء دولة الإمارات للتأكيد على أهمية الكشف المبكر
عن سرطان الثدي.


يعد نادي بيك فيتنس واحداً من أفضل مراكز اللياقة البدنية في الإمارات، إذ يقدّم تجارب متميزة من
مختلف أنواع التمارين الرياضية، مع اعتماد أسلوب cross training الذي يجمع بين اللياقة البدنية
والصحية ضمن أجواءٍ تنافسية فريدة وبإشراف فريقٍ رائع من المدربين المختصين.
لمزيدٍ من المعلومات، يُرجى زيارة قنوات التواصل الاجتماعي لحديقة أم الإمارات على فيسبوك
وإنستاجرام وتويتر.

شاهد أيضاً

EXCALIBUR SPIDER HURACÁN STERRATO MB DARE TO LIVE OFF THE BEATEN TRACK

No route. No plan. Just the pulse-racing possibility of the unknown journey ahead. This is …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *