Connect with us

تكنولوجيا

حطام فضائي يصطدم بمنزل بفلوريدا.. ناسا تؤكد الحادثة

Published

on

أكدت وكالة الفضاء الأميركية “ناسا” سقوط جسماً الشهر الماضي من السماء على منزل رجل أميركي، لافتة إلى أنه كان قطعة كبيرة من الحطام المقذوفة من محطة الفضاء الدولية.

وكان المواطن أليخاندرو أوتيرو من مدينة نيبلز بولاية فلوريدا قد كتب على “إكس” الشهر الفائت أن جسماً معدنياً “مزق السقف وعَبَر طبقتين” من منزله، وكاد أن يصيب ابنه في الثامن من آذار.
وأشار مراقبين لشؤون الفضاء إلى أن هذا الحدث وقع في زمان ومكان يتطابقان بدرجة كبيرة مع توقعات رسمية لاحتراق جزء من منصة شحن تحمل بطاريات قديمة تم التخلص منها من المحطة المدارية في عام 2021، ما رجّح وجود رابط بالحادثة في فلوريدا.

وشددت ناسا بعدما أخذت الجسم من أوتيرو لتحليله، على أن التوقعات في هذا الإطار كانت صحيحة، قائلة: “”بناء على الفحص، خلصت الوكالة إلى أنّ الحطام هو عبارة عن دعامة من معدات دعم الطيران التابعة لناسا المستخدمة لتركيب البطاريات على منصة الشحن”، موضحة: “الجسم مصنوع من سبيكة معدنية من نوع إنكونيل، ويزن 1,6 رطل (0,7 كيلوغرام)، ويبلغ ارتفاعه 4 بوصات (10 سنتيمترات) وقطره 1,6 بوصة”.

وتعهدت وكالة الفضاء الأميركية أيضاً التحقيق في كيفية إفلات الحطام من التدمير الكامل في الغلاف الجوي، مضيفة أنها ستحدث نماذجها الهندسية وفقاً لذلك.

Advertisement Ad placeholder

التقويم

يونيو 2024
ن ث أرب خ ج س د
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930

الارشيف

© كافة الحقوق محقوظة 2023 | أخبار الشرق الأوسط - News Me | تصميم و تطوير TRIPLEA