Connect with us

صحة

خديج سعودي يعود للحياة بعد عناية فائقة لثلاث شهور

Published

on

ساهمت الرعاية الصحية التخصصية الممتدة لـ 85 يوماً في خروج طفل خديج مع والدته بصحة وسلامة دون أي مضاعفات، في حالة معقدة استلزمت رعاية خاصة.

وأوضحت الصحة السعودية الأحد 10 سبتمبر أن أطباء مستشفى ينبع العام (غرب السعودية) نجحوا في التعامل مع واحدة من الحالات عالية الخطورة لطفل خديج. حيث وصلت الأم إلى طوارئ المستشفى وهي تعاني نقص سائل الجنين مع وجود التهابات وتاريخ طبي مليء بالإجهاضات المتكررة.

ونتيجة لوضعها الصحي فقد تقرر توليدها مبكرا، حيث وضعت مولودها الذي يزن 550 جرام فقط وبعمر 23 أسبوعا. وعلى الفور تم نقله لوحدة العناية المركزة لحديثي الولادة حيث تبين وجود فشل تنفسي بسبب عدم اكتمال نمو الرئتين مما تطلب وضعه على جهاز التنفس الصناعي وإعطائه الأدوية اللازمة.

وبعد رحلة عناية لمدة 85 يوما داخل المستشفى خرج الطفل بوزن 1.8 كيلو وهو يتمتع بصحة جيدة وبدون أي مضاعفات متوقع حدوثها لمن هم في مثل حالته والتي عادة ما تشمل نزيف الدماغ، اعتلال الشبكية، المشاكل التنفسية وغيرها.

Advertisement
Ad placeholder
Advertisement Ad placeholder

أحدث التعليقات

التقويم

يونيو 2024
ن ث أرب خ ج س د
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930

الارشيف

© كافة الحقوق محقوظة 2023 | أخبار الشرق الأوسط - News Me | تصميم و تطوير TRIPLEA