أخبار عاجلة

حفل توزيع جوائز نساء المستقبل برعاية مهرجان منصور بن زايد

أكد المهرجان العالمي لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية الذي يقام بتوجيهات سموه ودعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ” أم الإمارات ” ،  نجوميته وذلك في  الحفل السنوي لنساء المستقبل الذي أقيم أمس الأول  بفندق هيلتون بالعاصمة البريطانية لندن ،  من خلال رعايته للعام الثاني على التوالي  للجائزة التقديرية لنساء المستقبل المتميزات   والتي تحمل اسم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ” أم الإمارات ” للتميز في فئة الرياضة  بحضور روضة العتيبة القائم بالأعمال في سفارة دولة الإمارات في المملكة المتحدة ولارا  صوايا المدير التنفيذي للمهرجان العالمي لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية رئيس الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل «إيفهرا»، مدير عام الوثبة ستاليونز، رئيس لجنة سباقات السيدات في الاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية «إفهار” ، اللتين قامتا بتكريم كلا من البريطانية دكتور ساره ليتر ومواطنتها الكسندرا باسيك ، اللتين تقاسمتا الفوز بالجائزة من بين المرشحات الخمسة اللاتي وصلن للمرحلة الأخيرة من التصفيات
كما حضر الحفل بينكي ليلاني مؤسسة (نساء المستقبل)، وعدد من المسئولين والرعاة والحكام والمرشحات في الفئات ال12 التي تشملها جائزة “نساء المستقبل ”  التي تم اختيار  كونتيسة ويسكس سفيرة لها في العام الماضي  تقديرا لدورها في دعم  المرأة من خلال برامج المدارس والمكافآت، وشبكة خريجي الكليات، ومن خلال الحضور إلى احتفالات الاستفتاء السنوي للجوائز التقديرية خلال السنوات الماضية.
كما أنها تقوم بدعم هدف فتح آفاق الثقافة، والتعاون مع المؤسسات لإلهام المرأة لتنفيذ وإيجاد ذاتها.
“سارة ” و” الكسندرا “
وجاء اختيار كلا من سارة ليتير والكسندرا ليتقاسما الجائزة  من بين المرشحات الخمسة التي وصلن للمرحلة الختامية والتي شهدت   منافسة قوية أمام لجنة التحكيم لهذه الفئة التي كان عضوا فيها  ريتشارد مولن بطل الفرسان في الإمارات وسفير مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية .
و وبالنسبة  للفائزة الأولى  سارة ليتر فهي  ” لاعبة كرة الهدف “، وبالرغم من ضعف بصرها إلا أنها كانت دائما في حالة تحدي مع الإعاقة ، واختيرت ضمن تشكيلة المنتخب البريطاني  منذ عام 2013 ، حققت المركز الخامس في التصفيات المؤهلة لدورة سيول ، ودائما تقدم المساعدة لفريقها ليتمكن من المشاركة سواء ماديا أو إداريا ، ، وفازت هذا العام بجائزة تاس تاس للمحترفين ، وهي حاليا تدرس الدكتوراه .
اماشركتها في المركز وهي  الكسندا ياس  فهي ” مؤسسة مينتريدج ومديرها العام  ” ، أنشأت المؤسسة بعد اعتزالها رياضة الهوكي عام 2015 ، وكانت لاعبة مميزة في الهوكي ، وحاليا هي تكرس كل وقتها وحياتها لدعم الشباب ، وهي تؤمن أنه بالرغم من الصعوبات العقلية لممارسة الرياضة على مستوى عالي ، فإنه بالإمكان التميز .
سعادة وشكر
 أعربت كلا من سارة والكسندرا عن سعادتهما بتقاسم الفوز بالجائزة ، وأكدت كلا منهما أنها لم تكن تتوقع الفوز لوجود منافسة قوية بين جميع المشاركات ، وحرصا على تقديم الشكر لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية لرعايته للجائزة في فئة الرياضة ، كما تقدما بالشكر لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ” أم الإمارات ” على دعمها للمرأة في العالم في مختلف المجالات .
كما حرصتا على تقديم الشكر لكل من ساندهما وساعدهما لتحقيق تلك النتيجة الرائعة .
روضة العتيبة  :
 دور أساسي للقيادة الرشيدة في دعم المرأة 
أكدت روضة العتيبة القائم بالأعمال في سفارة دولة الإمارات في المملكة المتحدة أن دور القيادة الرشيدة في الدولة كان أساسيا في دعم المرأة الإماراتية والارتقاء بها في كافة المجالات ، وتشجيعها لتولى أعلى المناصب في الدولة، مشيرة أن هناك عدد من السيدات في الدولة يتولين مناصب وزارية من بينهم أصغر وزيرة في العالم ،وواصلت مشيدة برعاية المهرجان العالمي  لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية لفئة الرياضة في جائزة نساء المستقبل في بريطانيا مؤكدة أن تلك الرعاية بتوجيهات سموه ودعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ” أم الإمارات ” أكتسب سمعة طيبة في المملكة المتحدة وأكدت تلك الرعاية مدى اهتمام دولة الإمارات العربية المتحدة بالرياضة النسائية ، وواصلت مؤكدة أن مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية بما يشمله من فعاليات لعب دورا كبيرا في تعريف العالم  والترويج السياحي لدولة الإمارات عامة والعاصمة أبوظبي خاصة من خلال جولاته المكوكية تنفيذا لشعاره الذي يحمله ” عالم واحد 6 قارات أبوظبي العاصمة ، كما أن المهرجان كان له دور إيجابي في توطيد العلاقات الأخوية بين الدولة والدول الصديقة والشقيقة التي تقام فيها فعالياته من سباقات ومؤتمرات وغيرها 
واختتمت مؤكدة أن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ” أم الإمارات ” تحرص دائما على دعم المرأة الإماراتية وتقدم لها العون الكامل وتوفير المناخ المناسب لها للارتقاء بمستواها في كافة المجالات ومنها المجال الرياضي الذي تهتم سموها به من خلال رعايتها للعديد من الفعاليات الرياضية  ومنها بطولة العالم للسيدات في مجال الفروسية التي فتحت المجال للفارسات من جميع دول العالم للمشاركة في هذه البطولة .
صوايا:
رعاية المهرجان تأكيد على دعمه للمرأة
أكدت لارا صوايا المدير التنفيذي للمهرجان العالمي للخيول العربية الأصيلة، رئيس الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل «إيفهرا»، مدير عام الوثبة ستاليونز، رئيس لجنة سباقات السيدات في الاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية «إفهار»، إن رعاية الجائزة التقديرية لنساء المستقبل في الرياضة للعام الثاني على التوالي يؤكد  مدى حرص المهرجان على دعم المرأة  في شتى المجالات وتحفيزها على مزيد من التألق والابتكار ومواصلة التفوق ، تنفيذا لتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، ودعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات».
واستطردت مشيرة أن مسابقة فئة الرياضة في جائزة نساء المستقبل هذا العام شهدت منافسة قوية بين المرشحات الخمسة اللاتي تأهلن للمرحلة النهائية للمنافسة على اللقب ، ما وضع ذلك لجنة التحكيم في الجولة الأخيرة في حيرة من أمرها لتحديد الفائزة ، وبالتالي أستقر الرأي على اختيار فائزتين ليتقاسما اللقب سويا وهذا ما يؤكد تفرد مهرجان منصور بن زايد في كل فعالياته .
واختتمت مهنئة الفازتين سارة وألكسندرا ومتمنية حظا أوفر للمرشحات اللاتي لم يحالفهن الحظ في المرحلة الأخيرة .       

شاهد أيضاً

“لازوم الخالدية” بطل كأس زايد في السويد، كأس “أم الإمارات” في ضيافة اسبانيا اليوم

توج الجواد «لازوم الخالدية» بطلاً لكأس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.