Connect with us

اقتصاد

شراكة بين مركز دبي المالي العالمي و”إتش إف إم” لاستضافة أول قمة حصرية لصناديق التحوط في المنطقة

Published

on

 أعلن مركز دبي المالي العالمي، المركز المالي العالمي الرائد في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، اليوم عن إبرام شراكة حصرية مع شركة “إتش إف إم” “HFM“، الذراع المختص بصناديق التحوط التابع لشركة بيانات الاستثمار العالمية “ويذ إنتليجانس” (With Intelligence) لإطلاق أول فعالية حصرية لصناديق التحوط في المنطقة في عام 2024.

 

ويسعى الطرفان من خلال هذا التعاون الجديد إلى تنظيم حدث خاص يقتصر على دعوة الجهات المعنية فقط ويركز على قطاع صناديق التحوط. وسيتضمن الحدث جلسات محتوى متعمقة واجتماعات طاولة مستديرة تفاعلية، وأنشطة متكاملة للتواصل.

 

ستُعقد قمة HFM الشرق الأوسط لصناديق التحوط في مركز دبي المالي العالمي في 15 مايو 2024، وستشهد اجتماع صناديق التحوط من جميع أنحاء العالم في دبي.

Advertisement
Ad placeholder

 

وقد تم وضع جدول أعمال القمة من قبل متخصصين في القطاع بما يضمن ملاءمته مع أهم التوجهات السائدة في السوق. وتشمل المواضيع التي ستتناولها القمة الأسواق واللوائح التنظيمية؛ والمواهب والثقافة؛ والذكاء الاصطناعي والأصول الرقمية؛ وتفضيلات المستثمرين؛ ونماذج الأعمال المختلفة؛ واستخدام التكنولوجيا الجديدة.

 

ويأتي هذا الحدث بعد إعلان سلطة دبي للخدمات المالية عن منح تراخيص للعديد من صناديق التحوط الرائدة عالمياً في الربع الأخير من عام 2023 لمزاولة أعمالها في المركز، ويشمل ذلك “آسيا ريسيرش آند كابيتال مانجمنت”، و”بريفان هوارد”، و”لايتهاوس بارتنرز”، و”ميرلين أدفايزرز”، و”نوفينتا كابيتال مانجمنت” و”كيوب ريسيرش آند تكنولوجيز”. كما أنهت “بلو آول كابيتال” و”والي كابيتال” مؤخراً إجراءات تسجيلهما في المركز.

 

Advertisement
Ad placeholder

وفي ضوء نمو عدد صناديق التحوط التي تم تأسيسها في مركز دبي المالي العالمي واتساع نطاقها أعمالها، يشهد المركز مزيداً من التعزيز ضمن المنظومة، بما يشمل صناديق التحوط التي تتمتع بمجموعة من استراتيجيات الاستثمار، والوسطاء الرئيسيين الإضافيين، وشركات التكنولوجيا الناشئة، والشركاء الحريصين على تحقيق المزيد من التطور في القطاع.

 

وبهذه المناسبة، قال سلمان جعفري، الرئيس التنفيذي لتطوير الأعمال في سلطة مركز دبي المالي العالمي: “مع تحول مركز دبي المالي العالمي إلى مركز عالمي رائد لصناديق التحوط وفئات الأصول البديلة، سنواصل بذل المزيد من الجهود بما يضمن تحقيق تعاونات مثمرة مع الشركاء على غرار ‘ويذ إنتليجانس’ لعقد مؤتمرات مثل قمة HFM الشرق الأوسط لصناديق التحوط. ويسلط هذا الحدث الضوء على الفرص التمكينية المتاحة لمديري صناديق التحوط العالمية لتحقيق المزيد من النجاح ضمن أكبر مركز مالي على مستوى المنطقة”.

 

من جانبها، قالت ستيفاني تايلور، رئيس محتوى الفعاليات في “ويذ إنتليجانس”: “يتزامن إطلاق هذا الحدث مع فترة تشهد مزيداً من الزخم والنمو في القطاع وفي دبي باعتبارها مركزاً لصناديق التحوط في المنطقة. كما تمثل قمة HFM الشرق الأوسط لصناديق التحوط الجديدة، فرصة لنا لتعزيز مكانة علامتنا التجارية في الشرق الأوسط وتقديم الدعم لعملائنا الساعين  إلى توسيع نطاق أعمالهم في المنطقة”.

Advertisement
Ad placeholder

 

وعلاوة على استضافة “ويذ إنتليجانس” للأحداث والفعاليات المعنية بقطاع صناديق التحوط في جميع أنحاء آسيا والمحيط الهادئ وأوروبا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة، تعد الشركة مزوداً رائداً لبيانات الاستثمار لاتخاذ القرارات وجمع الأموال وتطوير الأعمال.

Continue Reading
Advertisement Ad placeholder
Advertisement Ad placeholder

أحدث التعليقات

التقويم

فبراير 2024
ن ث أرب خ ج س د
 1234
567891011
12131415161718
19202122232425
26272829  

الارشيف

© كافة الحقوق محقوظة 2023 | أخبار الشرق الأوسط - News Me | تصميم و تطوير TRIPLEA