Connect with us

Business

شنايدر إلكتريك تقدم خدماتها في مجال إزالة الكربون والاستدامة لمجموعة شلهوب

Published

on

 أبرمت شنايدر إلكتريك، الشركة الرائدة في مجال التحول الرقمي لإدارة الطاقة والأتمتة، عقداً استشارياً في مجال إزالة الكربون والاستدامة مع مجموعة شلهوب، شريك ومصمم التجارب الفاخرة في الشرق الأوسط، وذلك خلال فعاليات مؤتمر الأطراف “كوب28” الذي يعقد على أرض مدينة إكسبو دبي في دولة الإمارات.

وتحقق الاتفاقية تغييراً إيجابياً في طريقة تعامل الموردين في قطاع التجزئة مع البصمة الكربونية. وهي تدعم رحلة مجموعة شلهوب نحو تحقيق الحياد المناخي بحلول عام 2040.

وقالت فلورنس بولتيه، رئيسة قسم المبادرات المستدامة في مجموعة شلهوب: “يشكل الشرق الأوسط أحد أكبر أسواق المنتجات الفاخرة في العالم، وهو يواصل تحقيق النمو وتعزيز المرونة رغم التغيرات في سلاسل التوريد والتحديات العالمية. وشراكتنا مع شنايدر إلكتريك تأتي لتؤكد التزامنا بمستقبل أكثر استدامة في هذا القطاع. ندرك التحديات لتحقيق أهداف تقليل الانبعاثات في النطاقات 1 و2 وخاصة النطاق 3، ونتطلع إلى هذه الشراكة لتسريع رحلتنا للاستدامة وتحقيق التزامات الحياد الصفري الخاصة بنا.”

بدوره، قال فاروك شاد، رئيس الاستدامة الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا والمحيط الهادي في شنايدر إلكتريك: “لم يعد دمج العمل المناخي في الاستراتيجيات الأساسية للشركات خياراً، بل أصبح ضرورة. ونحن نثمّن هذه الفرصة لتقديم الدعم الاستشاري لمجموعة شلهوب خلال رحلتها مع الاستدامة، ونثق بقدرتنا على وضع معايير جديدة في إزالة الكربون والاستدامة، على مستوى المجموعة والصناعة ككل”.

وفي إطار جهودها لإزالة الكربون وتحقيق الاستدامة على المدى القريب، تخطط مجموعة شلهوب لتقليص انبعاثات النطاقين 1 و2 بواقع 50.4% بحلول عام 2032 بالمقارنة مع عام 2021. كما تلتزم المجموعة بتقليل الانبعاثات غير المباشرة للنطاق 3 من غازات الدفيئة الناتجة عن البضائع والخدمات التي يتم شراؤها في سلسلة القيمة الخاصة بها بنسبة 30% بحلول عام 2032. ويشمل النطاق 3 الانبعاثات الكربونية غير المباشرة من سلسلة القيمة الخاصة بالمجموعة وتلك المرتبطة بأنشطة مثل السلع والخدمات المشتراة والنقل والتوزيع الصادر والوارد والنفايات ورحلات العمل وتنقلات الموظفين ومعالجة المنتجات المباعة.

Advertisement
Ad placeholder

ويستهدف التعاون مع شنايدر إلكتريك الموردين في فئة “السلع والخدمات المشتراة”، والذين يمثلون معظم انبعاثات النطاق 3 للمجموعة. وفي عام 2023، تم تقييم موردي مجموعة شلهوب لتحديد من لديهم انبعاثات عالية ومن لم يحددوا أهدافاً لخفض الكربون حتى الآن. وبعد تصنيف قاعدة الموردين، تم التوقيع على اتفاقية الخدمة تمهيداً لإطلاق برنامج لإشراك الموردين في هذا المسار.

وستتضمن الاستشارات المقدمة من شنايدر إلكتريك في مجال إزالة الكربون جلسات تدريبية شهرية للموردين الذين يحتاجون إلى الدعم، وتحليل البيانات من خلال استطلاعات مكثفة، وتعزيز معالجة البيانات، وأداة لمتابعة انبعاثات النطاق 3، وتوفير “دليل الموردين” الشامل لدعمهم في رحلة الاستدامة.

ووفقاً لمسح أصدرته مجموعة بوسطن الاستشارية، من المتوقع أن يتضاعف حجم سوق السلع الفاخرة في الشرق الأوسط بحلول عام 2030 وينمو إلى إجمالي يبلغ 32 مليار إلى 37 مليار دولار، علماً أنه يقدر حالياً في عام 2023 بحوالي 15.85 مليار دولار. وتقود هذا النمو بشكل أساسي أسواق الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية. ومع ذلك، فإن هذا القطاع مسؤول عن ما يزيد عن ملياري دولار من انبعاثات الغازات الدفيئة سنويًا، وهو ما يعادل حوالي 4% من إجمالي الناتج العالمي، وفقًا لتقرير صادر عن شركة ماكنزي.

ولقد وضعت دول منطقة مجلس التعاون الخليجي أهدافاً طموحة لاقتصادات أكثر استدامة وتحقيق الحياد المناخي والصفري. وتزامناً مع ذلك، أطلقت، شنايدر إلكتريك عام 2021 مجموعة جديدة من الخدمات الاستشارية في مجال إزالة الكربون والاستدامة للشركات التي تتخذ من منطقة الخليج مقراً لها. وتشمل هذه الخدمات تحديد وفورات كفاءة الطاقة، وبرامج تعويض الكربون، ومصادر الطاقة المتجددة خارج الموقع، وتقديم المشورة بشأن التحوّل الكهربي، وتحسين سلسلة التوريد.

Advertisement
Ad placeholder
Continue Reading
Advertisement Ad placeholder
Advertisement Ad placeholder

أحدث التعليقات

التقويم

فبراير 2024
ن ث أرب خ ج س د
 1234
567891011
12131415161718
19202122232425
26272829  

الارشيف

© كافة الحقوق محقوظة 2023 | أخبار الشرق الأوسط - News Me | تصميم و تطوير TRIPLEA