Connect with us

ثقافة

فعاليات اليوم التاسع لمعرض بيروت العربي الدولي للكتاب الـ65

Published

on

ألآف الطلاب وعشرات المدارس وتكريم لطلال سلمان ودورالإعلام في 17ت وقصائد لغزة

شهدت فعاليات اليوم التاسع لمعرض بيروت العربي الدولي للكتاب الـ65 ، حركة زوار لافتة تميزت بالحضورالطلابي من المدارس في الفترة الصباحية حيث زارالمعرض نحو 2500 طالب من نحو 23 مدرسة من مختلف المناطق اللبنانية، كما أقيم النشاط الخاص بالأطفال وجرى عرض مسرحية “محاكمة طيور بريئة” ومسرحية “السلاحف تنظف الشواطئ مرحلة الطفولة المبكرة” ومسرحية “حكواتي”،إضافة إلى مسرحية “حكاية للأطفال” في الفترة المسائية.

وكان النشاط الثقافي غنياً حيث نظم النادي الثقافي العربي ندوة حول “رضوان الشهال بمرور 30 سنة على رحيله” تحدث فيها كل من شوقي ساسين والدكتورة جمانة الشهال تدمري.

ساسين قال :”إن طرابلس هي عاصمة لبنان الثانية وكان الشهال من أبرزعناوينها وغذى علومه من عدة مدارس في طرابلس وكان قومياً عربيا وملهما لمدينة الثقافة طرابلس ، ومتعدد المواهب، فهو صحافي وعازف عود وفنان ورسام وترشح للإنتخابات، وهو صاحب مقولة “إن اللمعة الإبداعية هي التي تنقل الفنان من مكان إلى آخر، وكان من المتفوقين في اللغة العربية في مدرسته”.

أما الدكتورة تدمري فقالت:”إن إسمه كبير وتاريخه الثقافي يشرفنا جميعاً ، وبدت عليه علامات التميز منذ صغره وألقى أول كلمة له في صيدا عام 1929 وكان يبلغ من العمر 15 سنة، وكان يتمتع بإنتمائه الوطني وعاصرعدة شخصيات مهمة مثل بشارة الخوري ورياض الصلح وكريم مروة، ولم يكن يمر أي كتاب في ذلك الوقت إلا ويكون له بصمة فيه”.

Advertisement
Ad placeholder

كما نظم النادي الثقافي العربي بالتعاون مع دارالنهضة العربية ندوة بعنوان:”قصائد إلى غزة” قدمها الشعراء:عباس بيضون ،لين نجم،حسن المقداد،محمد ناصرالدين ومحمود وهبة.

تخلل الأمسية التي قدمها ناصر الدين، قصائد عدة فتلت لين نجم قصيدة بعنوان”ما جهاد الجنوب”، وقرأ المقداد قصيدتين الأولى بعنوان “موت مجنح” والثانية بعنوان “الأقدار”،أما بيضون فقرأ “ليست حرباً” و”عالم بلا عينين” بينما تولى وهبة تلاوة عدد من قصائده.

وأقامت دارأبعاد تكريمًا للكاتب والصحافي الراحل طلال سلمان تحدث فيه كل من:وزير الخارجية والمغتربين عبدالله بو حبيب،القيادي الفلسطيني صلاح صلاح،حسن خليل،عباس بيضون، وداد حلواني،الدكتوركامل مهنا وقدمتها نوال الحوار.

وزيرالخارجية تحدث عن معرفته وعلاقته بالراحل ، واصفاً إياه بأنه نادي ثقافي بحد ذاته، حيث كنا بموقفين مختلفين عندما إلتقينا حول تاريخ لبنان، لكن ذلك لم يُفسد في الود قضية لأننا نتقاسم أفكار كلما بنينا جسور وكلما ساهمنا في بناء الثقافة والقيمة، وقد شاركت مع طلال في الكثير من القناعات لأننا لم نكن مؤمنين بمبدأ إلغاء الآخر وكان تفكيرنا قريب من بعضنا واليوم نستذكره قيمة إنسانية حوارية للتطور والتقدم”.

أما القيادي صلاح صلاح فقال:”كنا نعيش مرحلة الأمل والنهوض القومي العربي في ظل قيادة عبد الناصر بصيغ مختلفة وكان يطول النقاش بين الصحافيين البارزين حول دور الإعلام في فضح مشاريع الولايات المتحدة ومخاطرها على مستقبل قضية فلسطين، إلتقينا مع طلال في ظروف صعبة ومأساوية ، وكانت فلسطين هاجزه الكبير وإلتزامه القومي”.

Advertisement
Ad placeholder

بدوره، الكاتب عباس بيضون بدأ شعراً ثم تحدث عن مسيرة “السفير” مع طلال سلمان التي إستطاعت أن تكون قادرة بإيمانها أمام تطلعاته أن تحمل جيل جديد بتطلعاته حيث بقي سفيرنا الهائل حتى بعد غيابه.

حسن خليل قال :”إن الكلام عن طلال سلمان في غيابه صعب جدا، فإن تحدثنا عن الأخلاق فقد كان دمثاً، وكان شخصية محببة وإن جادلت أفكاره فستكون دوماً في إمتحان إثبات الذات، هكذا بدأت المعرفة من باب الثقافة وسفيرها وربانها ، لقد كان لنا تعاون في إصدار مجموعة من الكتب تحمل إسم كتاب السفير لمجموعة من الكتاب والمفكرين”.

الدكتور كامل مهنا لفت إلى أن “السفير كانت بوجوده على رأسها منبراً فلسطينياً بإمتياز ورغم كل ما أصيبت به الأمة من هزائم بقي محكوما بالأمل ، ولم يكن طلال سلمان ينتظر أملا ساذجاً إنما الأمل المسلح ومن أجل ذلك كان يجند الأمل صفحات الجريدة”.

من جهتها، قالت وداد حلواني إن جريدة السفير نجحت في عددها الأول بإزاحة جريدة اليومية المعتادة وحلت مكانها لتلازمني على مقاعد الدراسة ثم لترافقني طوال أيامي، لقد شدتني صفحاتها وأسرتني زواياها، فالأستاذ طلال أفسح لنا المجال لإقامة ندوة حوارية حول موضوع مفقودي حرب لبنان عبر مشاركة السفير في فعاليات معرض بيروت العربي الدولي عام 2010 ، وكان آخر لقاء معه عندما شرفنا بزيارة معرض خط زمني في قاعة المعارض في جريدة السفير”.

وكانت رسالة للدكتورة فاديا كيوان تلتها نوال الحوار أكدت فيها أن طلال سلمان والسفير وجهان لعملة واحدة وجه لبنان العربي وحكاية فلسطينية وسلم الحداثة ومحاولاتها المجبولة برمل الصحراء ومدن الملح.

Advertisement
Ad placeholder

ونظمت دارالنهارمناقشة لكتاب”التلفزيونات والمصارف هل أطفأت ثورة 17 تشرين” للصحافي محمد بركات،أدارها القاضي زياد شبيب وشارك فيها إلى جانب بركات كل من الصحافيين وليد عبود، بسام أبو زيد وراشيل كرم.

عبود رفض مبدأ إطفاء الكاميرات خلال ثورة 17 تشرين مؤكداً أن دينامية التغيير كانت قوية جداً لدى اللبنانيين خلال الإنتخابات ، ومن المبكر محاسبة نواب التغيير .

أبو زيد سأل بركات عما إذا كان مقتنعا بعنوان الكتاب؟مشيراً إلى أن أجندة التلفزيونات تغيرت بعد ثورة 17 تشرين،رافضا مبدأ تحميل الإعلام المسؤولية،مؤكدا حصول إتصالات لوقف البث والنقل المباشر لوقائع ما كان يجري.

أما كرم فقالت إن وسائل الإعلام وخصوصاً التلفزيونات ليست جمعيات خيرية كما يعتقد بعض الناس ، إنما هي ليست كذلك ، مشيرة إلى أن ثورة 17 تشرين لم تكن موحدة ، مؤكدة أن للمراسل الميداني دور أساسي في نقل الأحداث.

وكانت مداخل لربيع الهبر أكد فيها أن التلفزيونات لا تصنع ثورة وإنما تنقل الصوت فقط وعلى الناس التحرر من السلطات السياسية.

Advertisement
Ad placeholder

ونظم دارنلسن ندوة بعنوان “محمد شامل رائد المسرح الشعبي”تحدث فيها محمد كريّم وقدمها سليمان بختي.

ونظم دارسائرالمشرق مناقشة أوراق من دفترالعمر:”سيرة مناضل يساري” تحدث فيها كل من: الدكتورتوفيق الهندي، حسين حرب،القيادي السابق في منظمة العمل الشيوعي محمد فران وأدارتها المحامية نادين فرغل.

الهندي تحدث عن ما أسماه بالقبائل والإقطاع في لبنان حيث يتشابه كل الزعماء في أعمالهم وتصرفاتهم، مستعرضا لمضمون الكتاب الذي يتناول طبيعة العمل السياسي في مراحله السابقة والذي يُجسد سيرة وطن.

أما حرب فعرض لعدة مراحل تضمنها الكتاب ولا سيما منها أن لبنان الزمن الجميل كان واعداً وفق رؤية صاحب الكتاب محمد وديع الذي حاول نقل تجربته في العمل السياسي والحزبي وكيف تحمل كل المآسي والويلات التي مر بها وبقي مناضلا.

بدوره، لفت فران إلى صدقية وديع في كل ما طرحه ، حيث عرض قناعاته كما هي وبقي وديعاً وليس وضيعاً،مشيراً إلى أن المراحل السابقة في العمل الشيوعي ليست كما هي الآن.

Advertisement
Ad placeholder

التواقيع

*وقع الصحافي محمد بركات كتابه “التلفزيونات والمصارف هل أطفات ثوره 17 تشرين” في جناح دار النهار.

*وقع الكاتب مصطفى إسماعيل كتابه “إلى الأقصى نسافر بالقوافي” في جناح دارناريمان للنشر.

*وقعت الكاتبة فاتن فاعوركتابها “إمرأة بين شتاتين” في جناح دار ناريمان للنشر.

*وقع الشاعرعمر زيداني كتابه “عُمر” في جناح دار ناريمان للنشر.

Advertisement
Ad placeholder

*وقع الدكتور إبراهيم الموسى كتابه” طرق إبداعية في تدريس اللغة العربية” في جناح الأكاديمية الدولية لبناء القدرات.

*وقع الدكتوررضا فاضل كتابه “إيران والقضية الفلسطينية:دراسة في التحولات(1948-2010)” برعاية المستشارية الثقافية للجمهورية الإسلامية الإيرانية في لبنان،في جناح مركز الحضارة لتنمية الفكر الإسلامي

*وقع الدكتوركمال ديب كتابه “الفرعون والقسيس.

*وقعت الشاعرة أمل خلف كتابيها “الحب العذري” و”صافي القلب” في جناح منتدى الكورة الخضراء.

*وقعت الكاتبة دورين نصر كتبها “رؤى التحولات” و”نحت على الهواء” و”قصيدة النثر” في جناح منتدى الكورة الخضراء.

Advertisement
Ad placeholder

*وقع الدكتور سهيل مطر كتابه “نزار أين أنت” في جناح منتدى الكورة الخضراء.

*وقع الباحث علي مراد كتابه “تحت قبة الكابيتول:تفكيك المزاعم الأميركية حول دور حزب الله في أميركا اللاتينية” في جناح المركز الإستشاري للدراسات والتوثيق.

*وقع الصحافي منيرالربيع كتابه”العرب في قطارالنظام العالمي” في جناح داررياض الريس للنشر.

*وقعت الدكتورة ليلى أبو شقرا كتابها”حماة الثغور” في جناح دار النهضة العربية.

*وقع الدكتورأدريان قلعاني كتابه”الدليل القانوني لإعادة هيكلة المصارف اللبنانية” في جناح مكتبة صادر ناشرون.

Advertisement
Ad placeholder

*وقع المؤرخ الفلسطيني أحمد الدبش كتابه “القدس :التاريخ الحقيقي” في جناح مركز دراسات الوحدة العربية.

* وقع الشاعر الدكتور إنطوان أبو زيد مجموعته الشعرية في جناح دار النهضة العربية.

* وقت الدكتورة نعيمة شكرون كتابها “قيثارة الحياة” في جناح دار البيان العربي.

*وقعت الكاتبة زينب الضيقة كتابها”أثر (جناحان من طين)” في جناح دار البيان العربي.

* وقع الكاتب نصر الظاهر كتابه “آدال” في جناح دار منتدى شواطىء الأدب.

Advertisement
Ad placeholder

*وقع الكاتب عمار حمادة كتابه”من ذاكرة العشق والجهاد” في جناح دار الولاء.

*وقعت الكاتبة جمانة شحود نجار كتابها “مذكرات كعب عالي” في جناح دارمنتدى شواطىء الأدب.

برنامج السبت 2/12/2023:

*ينظم النادي الثقافي العربي ندوة بعنوان: “هل الإزدواجية اللغوية عقبة في مسار تحديث الفصحى؟” يتحدث فيها كل من:الدكتورعلي زيتون ، جويس عقيقي ،طوني شمعون والدكتورة سارة ضاهر وتديرها الدكتورة هند صعيب من الساعة 4:30 الى الساعة 5:30 في القاعة (أ)

*ينظم دار سائر المشرق لقاءً مع مديرعام ستاتستكس ليبانون ربيع الهبر حول كتاب “إنتخابات2022” ويديراللقاء الصحافي علاء الخوري من الساعة 4:30 حتى الساعة 5:30 في القاعة (ب)

Advertisement
Ad placeholder

*ينظم النادي الثقافي العربي ندوة حول كتاب “التوراة الحجازية” يتحدث فيها كل من:الدكتور محمد منصور والدكتورمحمد السماك من الساعة 6:00 حتى الساعة 7:00 في القاعة (أ)

*ينظم منتدى شاعر الكورة الخضراء ندوة عن كتاب “18 بين الألم والقلم”يتحدث فيها كل من: الشاعرزاهي وهبي ، ميراي شحادة وجيسي فخري وتديرها الأديبة جورجينا بوضومط من الساعة 6:00 حتى الساعة 7:00 في القاعة (ب)

*ينظم النادي الثقافي العربي ندوة بعنوان:”ملتقى الأدب الوجيز” يتحدث فيها كل من: درية سعد ، باسل الزين ، مهى جرجور والدكتورة درية فرحات من الساعة 7:30 حتى الساعة 8:30 في القاعة(أ)

*ينظم دار نلسن وجامعة الكسليك ندوة بعنوان: “محمد مرعي الفنان المغمور” يتحدث فيها كل من: الأب بديع الحاج والشيخ جمال بشاشة من الساعة 7:30 حتى الساعة 8:30 في القاعة (ب)

*ومن ضمن النشاط الترفيهي الخاص بالأطفال الذي يواكب المعرض يبدا عرض مسرحية نشاط ايهاب القسطاوي: ورشة حكي للأطفال بعنوان: “محاكمة طيور بريئة” من عمر 8 الى 12 عام من الساعة 10:00 الى الساعة 11:00 والمسرحية الثانية “السلاحف تنظف الشواطئ مرحلة الطفولة المبكرة” من الساعة 11:00 الى الساعة 11:45

Advertisement
Ad placeholder

*ينظم جناح حديقة الكتاب مسرحية “حكاية للأطفال” تقدمها فاطمة فرحات من الساعة 6:00 حتى الساعة 6:40  في جناح حديقة الكتاب.

التواقيع

*توقع الكاتبة هبة قطيش كتابها “ت مفتوحة” من الساعة 5:00 حتى الساعة 7:00 في دار زمكان.

*يوقِع الروائي عدي لزية روايته “أعراس يوم القيامة” ما بين الساعة 5:00 و الساعة 7:00 في جناح حلبي bookshop.

*يوقع الكاتب علي يونس كتابه ” أشباح مؤنثة” ما بين الساعة الثانية و الساعة 4:00 في جناح دار ناريمان للنشر.

Advertisement
Ad placeholder

*يوقع الكاتب آدم أبو الحسن كتابه ” مجاورة الأرواح” ما بين الساعة الرابعة والساعة السادسة في دار ناريمان للنشر.

*توقع الكاتبة لارا صوان كتابها “the jester poet” ما بين الساعة السادسة والساعة الثامنة في دار ناريمان للنشر.

* يوقع الدكتورهادي صفا كتابه “قرارك مصيرك” من الساعة 4:00 حتى الساعة 6:00 في دار شركة المطبوعات للتوزيع و النشر.

* يوقع الدكتور إسماعيل الأمين كتابه “الإستلاب الفني ” من الساعة 6:00 حتى الساعة 9:00 في دار شركة المطبوعات للتوزيع والنشر.

* توقع الكاتبة شروق الصاوي كتابها “spirit  ruind” من6-8 في جناح الأكاديمية الدولية لبناء القدرات.

Advertisement
Ad placeholder

* توقع الشاعرة آيات جرادي ديوانها “لا شيء خلف السوار” من الساعة 5:00 حتى الساعة 7:00 في جناح در الولاء.

*يوقع الكاتب وارق قميحة كتابه”الصين لؤلؤة العين” من الساعة الخامسة حتى السابعة في جناح الدار العربية للعلوم-ناشرون.

*توقع الكاتبة زينب قصير كتابها”وصفة الأورفي السرية” من الثالثة حتى الخامسة في جناح دار قمر.

 

Advertisement
Ad placeholder
Continue Reading
Advertisement Ad placeholder
Advertisement Ad placeholder

أحدث التعليقات

التقويم

فبراير 2024
ن ث أرب خ ج س د
 1234
567891011
12131415161718
19202122232425
26272829  

الارشيف

© كافة الحقوق محقوظة 2023 | أخبار الشرق الأوسط - News Me | تصميم و تطوير TRIPLEA