Connect with us

سباق الخيول

مسلم العامري: قرية الوثبة جاهزة لموسم سباقات القدرة

Published

on

رفع مسلم العامري مدير عام قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة، أسمى آيات الشكر والتقدير إلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس الدولة، نائب رئيس مجلس الوزراء، رئيس ديوان الرئاسة، رئيس قرية الإمارات العالمية للقدرة، على دعمه المستمر لرياضة الفروسية وسباقات القدرة في قرية الوثبة، ذاكراً أن دعم وتوجيهات سموه انعكست إيجاباً على تطوير السباقات وقدمت دعماً كبيراً للملاك وأسهمت في بلوغ القمة عالمياً.

وأكد العامري اكتمال كافة الترتيبات، بتوجيهات سموه، لاستقبال موسم سباقات القدرة بالقرية والذي ينطلق يوم الأحد المقبل بسباق كأس عيد الاتحاد، وأضاف: البداية بمناسبة سعيدة ومهمة مثل عيد الاتحاد قدمت لنا دافعاً كبيراً حتى يأتي الحدث لائقاً بعظمة المناسبة واسم السباق، لذلك العمل لم يتوقف طوال الفترة الماضية، خاصة أن هنالك العديد من التحديات التي تنتظرنا في بقية مشوار الموسم.

وأشار مسلم العامري إلى أن التحضير للموسم الجديد انطلق عقب نهاية الموسم الماضي مباشرة، بتهيئة القرية وجميع المرافق مع مضاعفة الاهتمام بالمسارات والحرص على توفير كافة الاحتياجات حتى تخرج السباقات بالصورة المطلوبة بالتعاون مع كافة شركاء النجاح من لجان منظمة ومدربين وفرسان وفارسات والمتطوعين الذين يقومون بأدوار إيجابية ويعتبرون جزءاً أصيلاً من أسرة القرية، مشيراً أيضاً إلى أن أبواب القرية ظلت مفتوحة أمام الفرسان في الأشهر الماضية، وشهد المسار تدريب مئات الفرسان بالتعاون والتنسيق مع إدارة القرية في سبيل تطوير القدرات والجاهزية للموسم.

تطور

وأكد مدير عام قرية الوثبة، أنه مع كل موسم اعتادوا على تقديم الجديد الذي يثري السباقات ويرفع درجات التنافس ويسهم في تنظيم مثالي يؤكد المكانة العالمية التي وصلت إليها رياضة القدرة في الدولة، وأضاف: أيضاً هنالك اهتمام بالحوافز والجوائز التي تشكل دعماً كبيراً للملاك واهتماماً بأدق التفاصيل حتى لا تكون هنالك أي ثغرات أو تقصير كالمعتاد مع تقديم كل ما يرضي عشاق سباقات الخيول.

Advertisement
Ad placeholder

وقال مسلم العامري إن قرية الوثبة بعد نجاحها محلياً، انتقلت بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان في الفترة الماضية إلى تنظيم السباقات حول دول العالم بهدف الترويج لرياضة القدرة وعكس صورة مشرفة لدولة الإمارات عن قدراتها في التنظيم واستخدام التكنولوجيا الحديثة في السباقات بطريقة أبهرت الجميع.

وأشار مدير قرية الوثبة إلى تنظيم السباقات في العديد من الدول منها أستراليا، رومانيا، فرنسا، وغيرها من الدول بإشراف إماراتي كامل، وأضاف: هذه السباقات كانت تحدياً كبيراً أمامنا حققنا فيها نجاحاً باهراً، وجعلنا العالم يتعرف على طريقة استخدامنا للتقنية الحديثة لأن العالم يعرف قدراتنا الفنية وتربعنا على عرش سباقات القدرة وكان لابد من عكس جوانب أخرى غير مرئية، وأيضاً أسهمنا في تطوير المستوى الفني عبر الاحتكاك في أقوى السباقات العالمية.

مضاعفة التحدي

واختتم العامري: بعد النجاح عالمياً في تنظيم السباقات فإن تحقيق النجاح محلياً في الموسم الجديد أصبح ملزماً ما يجعلنا نضاعف جهودنا ونبذل أقصى ما نملك من أجل مواصلة مسيرة التطور وعكس الصورة الإيجابية لقدراتنا التنظيمية والفنية والتقنية، خاصة أننا ندرك أن قرية الوثبة محط أنظار كل المهتمين بشأن الخيل حول العالم وتشهد مشاركات خارجية عديدة.

المصدر: “البيان”

Advertisement
Ad placeholder
Advertisement Ad placeholder

أحدث التعليقات

التقويم

فبراير 2024
ن ث أرب خ ج س د
 1234
567891011
12131415161718
19202122232425
26272829  

الارشيف

© كافة الحقوق محقوظة 2023 | أخبار الشرق الأوسط - News Me | تصميم و تطوير TRIPLEA