“لــكل قـــلـب” حملة توعوية تطلقها جمعية القلب الإماراتية عبر “منصة زوم” يشارك بها الجمهور

أطلقت “جمعية القلب الإماراتية” حملتها “لكل قلب” بمناسبة اليوم العالمي للقلب، للتوعية العامة احتفالا باليوم العالمي للقلب بحضور رئيس جمعية القلب الإماراتية واستشاري امراض القلب الغير تداخلية الدكتورة جويرية العلي والدكتور استشاري كهربائية القلب عمر الفلاسي. توفر هذه الحملة ندوة تطلقها “جمعية القلب الإماراتية” بحضور عدد من ذوي الاختصاص ومشاركة الجمهور مباشرة عبر منصة زوم يوم 29 سبتمبر إبتداءًا من الساعة 8 مساءًا بتوقيت الإمارات العربية المتحدة. وستناقش هذه الحملة المواضيع المتعلقة بعلاج أمراض القلب والأوعية الدموية وسبل الوقاية منها وذلك بحضور مجموعة من الخبراء المختصين في علاج أمراض القلب.

وتدعو “جمعية القلب الإماراتية” الجمهور في دولة الإمارات للمشاركة في هذه الحملة التي توفر فرصة للجميع لمناقشة وطرح الأسئلة المتعلقة بأمراض القلب وكهرباء القلب والوقاية منها والحد من انتشارها الكبير.

وشهد حدث الإطلاق حضور كل من رئيس جمعية القلب الإماراتية والدكتور عمر الفلاسي: استشاري كهربائية القلب. حيث أشارت الدكتورة جويرية العلي، رئيس جمعية القلب الإماراتية واستشاري أمراض القلب الغير تداخلية قائلة: “يتم تناول العديد من المعلومات الخاطئة عن أمراض القلب وطرق الوقاية منها وكيفية علاجها ويجب حث الجمهور على استسقاء المعلومات من المصادر الرسمية مباشرة للوصول للمعلومات الصحيحة وتفادي المعلومات الخاطئة التي قد تضر بصحة الفرد والمجتمع.”

ولقد أظهرت الدراسات التي أجريت في مختلف أنحاء الإمارات عن مدى انتشار أمراض القلب والعوامل المؤدية لها في المجتمع مما يؤكد اهمية التوعية للحد من إنتشار أمراض القلب والتي تعد من الأسباب الرئيسية للوفاة في الدولة.

وللمشاركة في هذه الندوة عبر منصة “زووم” في 29 سبتمبر في تمام الساعة 8 مساءً، يرجى زيارة ومتابعة إنستغرام @ecsheart

وتوفر هذه الفعالية التثقيفية في 29 سبتمبر، فرصة للجمهور للمشاركة وطرح الأسئلة للأخصائيين مباشرة وتوفير معلومات صحيحة حول أمراض القلب وكيفية علاجها والوقاية منها.

وأشار دكتور استشاري كهربائية القلب عمر الفلاسي قائلا: “لقد ساهم التقدم في التقنيات الحديثة في تطور مجال الطب في أمراض القلب، ووفرت فرص تواصل مباشرة بين المريض والطبيب من خلال تقنيات حديثة يتم فيها الكشف المبكر لأمراض القلب المتعددة ولاسيما كهرباء القلب.”

وتهدف “جمعية القلب الإماراتية” من خلال ورشة العلم التثقيفية هذه لزيادة الوعي داخل الدولة في كيفية الحفاظ على صحة القلب والعناية به وتبني نمط حياة صحي.

تهدف حملة “لكل قلب” إحداث تغيير إيجابي ورفع مستوى الوعي لدى جميع المقيمين على أرض الإمارات العربية المتحدة والتي بلغ معدل الوفيات فيها بسبب أمراض القلب 340 لكل 100,000 حالة، وهذا ضعف معدل الوفيات في دول أخرى وتأمل في إحداث نقلة نوعية لحياة المقيمين على أرض الإمارات.

ويُعد يوم القلب العالمي يوم توعوي يشجع الناس على الحفاظ على صحة قلبهم واتباع أسلوب حياة صحي ورفع الوعي بأهمية صحة القلب بشكل عام.

شاهد أيضاً

مجلس الصحة الخليجي يشارك في المؤتمر الوزاري العالمي لمقاومة المضادات والميكروبات‎‎

يستعد مجلس الصحة لدول مجلس التعاون الخليجي للمشاركة في المؤتمر الوزاري العالمي رفيع المستوى حول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *