أخبار عاجلة

الأمم المتحدة حذرت من تفاقم سوء التغذية في افريقيا

يعاني زهاء 224 مليون شخص افريقي سوء تغذية في ارجاء افريقيا، في حين يتسبب التغير المناخي والنزاعات بزيادة عدم الأمان الغذائي في ارجاء القارة، على ما أكد نائب مدير منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة في افريقيا بوكار تيجاني، في كلمة أمام مؤتمر عن افريقيا انطلق اليوم وتنظمه المنظمة في الخرطوم.
وقال: “إن الوضع “يدعو الى القلق”، وخصوصا مع توقع وصول عدد سكان القارة الى نحو 1,7 مليار نسمة في العام 2030”.
وتابع أن “نقص التغذية ارتفع من نحو 21 في المئة الى زهاء 23 في المئة بين عامي 2015 و2016″، وأشار إلى أنه “في المدة نفسها، ارتفع عدد المتضررين من سوء التغذية من 200 مليون شخص إلى 224 مليون شخص في افريقيا. هذا “يدعو الى القلق لنا جميعا”.
وأوضح تيجاني على هامش المؤتمر ل”وكالة الصحافة الفرنسية” أن الزيادة “في سوء التغذية وعدم الأمان الغذائي مرتبطة بالتغيرات المناخية والكوارث مثل الفيضانات، الجفاف، وبوار المحاصيل”.
وأكد أن “النزاعات في الصومال، وجنوب السودان، وافريقيا الوسطى زادت من عدم الأمان الغذائي”.
وقال “حين تنظر إلى هذه النزاعات، فأنها جلبت ايضا تحديات، لأنه حتى لو توفر الغذاء فانه يكون بأسعار ليست في متناول (السكان) ولا تصل الى من هم في مناطق النزاع”.
وحذر مسؤولو الأمم المتحدة من أن “تزايد انعدام الأمان الغذائي يؤدي الى نزوح مزيد من السكان في انحاء المنطقة، بحيث اصبحت الحاجة الى الغذاء اكبر القضايا في دول مثل جنوب السودان”.
لكن تيجاني أشار إلى نقطة إيجابية، إذ قال إن “الاوضاع الاقتصادية في افريقيا تتحسن، وأن سوق الغذاء والزراعة فيها يمكن ان يصل إلى تريليون دولار بحلول العام 2030”.
ولفت أن “ذلك يوفر فرصا لاستثمارات جديدة”.
ويشارك مئات من مندوبي الدول الافريقية في المؤتمر الذي يمتد 5 أيام في الخرطوم ويرمي الى مناقشة جهود القضاء على المجاعة وعدم الأمان الغذائي في افريقيا.
المصدر: الوكالة الوطنية للاعلام

شاهد أيضاً

جمعية Rebirth Beirut  تفتتح معرضها الفنّي بنجاح كبير

افتتحت جمعية  Rebirth Beirut معرضها الفني في مقرّها في الجميّزة بعنوان Rebirth Art Exhibition  الذي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.