أخبار عاجلة

رئيس مجلس الشيوخ الكازاخستاني يستقبل الجروان

استقبل قاسم جورمات توكاييف رئيس مجلس الشيوخ الكازاخستاني، أحمد بن محمد الجروان رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام والوفد المرافق له، وذلك في العاصمة الكازاخستانية أستانا، ورحّب رئيس مجلس الشيوخ الكازاخستاني بـ”الجروان والوفد المرافق له مشيدا بدور المجلس في نشر التسامح والسلام حول العالم”.
وعرض الجروان على رئيس مجلس الشيوخ الكازاخستاني، لأخر مستجدات عمل المجلس العالمي للتسامح والسلام، وآليات عمله عبر الدبلوماسية البرلمانية في نشر ثقافة التسامح ودعم مساعي السلام حول العالم، ومواجهة الافكار المتطرفة والعنصرية والارهاب.
كما أشاد الجروان بـ”دور كازاخستان ومكانتها في نشر التسامح والسلام، وأهمية موقعها الجغرافي في الربط بين الشرق والغرب”، وشرح الجروان للسيد توكاييف الدور المنوط بالبرلمان الدولي للتسامح والسلام أحد أجهزة المجلس العالمي للتسامح والسلام، ومساعيه من اجل توحيد الجهود البرلمانية الدولية المختصة بنشر التسامح ودعم السلام في العالم.
ودعا الجروان رئيس مجلس الشيوخ الكازاخستاني لـ”ترشيح عضواً من مجلسه لعضوية البرلمان الدولي للتسامح والسلام”.
من جانبه أشاد توكاييف بـ”شدّة بدور المجلس والبرلمان الدولي للتسامح والسلام، مؤكداً أهمية الدور الذي يقوم به المجلس وبالأخص في الفترة مبدياً استعداد مجلسه للعمل المشترك وتسخير كل الامكانيات لدعم جهود المجلس العالمي للتسامح والسلام”، كما أكد توكاييف على “استعداد مجلسه لتسمية عضوا منه لعضوية البرلمان الدولي للتسامح والسلام”.
والتقى الجروان والوفد المرافق له بمعالي درخان كاليتاييف وزير الشؤون الدينية والمجتمع المدني الكازاخستاني، ورحب الوزير كاليتاييف برئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام والوفد المرافق له، مشيدا بـ”دور المجلس في نشر ثقافة التسامح بين الشعوب ومختلف الديانات حول العالم”.
وقدّم الجروان للوزير الكازاخستاني شرحا مختصرا عن اخر مستجدات عمل المجلس وأهدافه الساعية الى توحيد الجهود الدولية من أجل زرع ثقافة التسامح لدى الاجيال للوصول لعالم اكثر سلاما وتسامحاً.
من جانبه اشاد الوزير الكازاخستاني بتوجهات المجلس العامي للتسامح وسلام مؤكدا على “اهمية دور المجلس في ظل ما يشهده العالم من نزاعات وصراعات مختلفة مبنية على اسس طائفية وعرقية وافكار متطرفة وارهابية”، مشدداً على دعم وزارته وحكومة كازاخستان للمجلس العالمي للتسامح والسلام، وقدم الوزير كاليتاييف للجروان دعوةً لحضور المؤتمر الدولي السادس للأديان الذي تنظمه الحكومة الكازخستانية في شهر أكتوبر من العام الحالي.
كما التقى الجروان والوفد المرافق له بأيدار أبووف رئيس المركز الدولي للثقافات والديانات، وذلك في قصر السلام والتصالح بالعاصمة الكازاخستانية أستانا. واستعرض الجانبان أهمية توحيد الجهود الدولية دعماً لمساعي التقارب بين الشعوب والثقافات والديانات، ونشر قيم التسامح والسلام.
وأشاد السيد أبووف بـ”جهود الجروان والمجلس العالمي للتسامح والسلام في هذا المجال”، مؤكداً “اهمية مساعي المجلس ودعم مركزه للعمل المشترك مع المجلس سعياً لتحقيق أهدافه السامية من أجل عالم أكثر تسامحاً وسلاماً”.

شاهد أيضاً

جمعية Rebirth Beirut  تفتتح معرضها الفنّي بنجاح كبير

افتتحت جمعية  Rebirth Beirut معرضها الفني في مقرّها في الجميّزة بعنوان Rebirth Art Exhibition  الذي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.